السفير العراقي في الأردن: العلاقات العراقية الأردنية تعيش عصرها الذهبي رغم الواقع الإقليمي المحبط : سبوتنيك

2021-03-02T16:55:49+03:00

شكرا لقرائتكم موضوع خبر عن السفير العراقي في الأردن: العلاقات العراقية الأردنية تعيش عصرها الذهبي رغم الواقع الإقليمي المحبط والان مع التفاصيل

صحافة نت الجديد - اخبار عربية :

ووصف العذاري في مقابلة خاصة مع "سبوتنيك"، وجود أطياف عراقية لا تتقبل تقارب الأردن والعراق، وأن ذلك يعود إلى أن العراق بلد ديمقراطي، وأن هذا الجدل حالة صحية وأن دور الحكومة يتلخص في توضيح أن هذا التقارب سيحقق مصلحة البلدين.

وقال: "أستطيع توصيف العلاقات الأردنية العراقية بأنها تعيش العصر الذهبي".

وتابع:

"طبعا العراق والأردن في منطقة غير مستقرة لسنوات طويلة، ومنطقة الشرق الأوسط بحكم طبيعتها وتركيبتها غير مستقرة، وبالتأكيد سوف يتأثر البلدان بهذه الظروف كما باقي الدول الأخرى، لكن منذ عام وحتى الآن نشهد، وبالأخص منذ شهرين أو ثلاثة، تزايد في قوة العلاقات بين العراق والأردن"، لافتا إلى أن العلاقات بين البلدين تكتسب قوتها من خلال الزيارات الثنائية التي تركز على الملف الاقتصادي والتجاري".

خبر السفير العراقي في الأردن: العلاقات العراقية الأردنية تعيش عصرها الذهبي رغم الواقع الإقليمي المحبط

وتجدر الإشارة إلى أنه، في يوم 23 شباط/فبراير الماضي، أجرت وزيرة الصناعة والتجارة والتموين الأردنية، مها العلي، مباحثات ثنائية مع وزير الصناعة والمعادن العراقي منهل عزيز الخباز في بغداد وكان يضم الوفد وزير الأشغال العامة والإسكان الأردني يحيى الكسبي وعدد من مسؤولي الوزارتين وممثلين عن القطاع الخاص، وسبقها اجتماعات في العراق ضمت الطرفين في ذات شهر فبراير الماضي.

وحول ما إذا كان يعتقد بأن التقارب الاقتصادي بين الأردن والعراق هو بوابة لدفء العلاقات السياسية بين البلدين، وتحديدا في ظل فترات شابها الفتور بين البلدين منذ عام 2003؟ قال السفير العراقي: "أنا لا أسميه فتورا، بسبب الظروف التي مرت على العراق منذ العام 2003 ولغاية اليوم، لكن الأردن من أوائل الدول التي كانت لها سفارة وسفير في العراق، وكانت داعمة للعراق وما زالت".

© Sputnik . Rania Al Gaabary

مراسلة "سبوتنيك" في لقائها مع السفير العراقي لدى الأردن، حيدر العذاري، 2 مارس/ آذار 2021

تجدر الإشارة إلى أنه في السابع من أغسطس/ آب 2003، انفجرت سيارة مفخخة قرب السفارة الأردنية في العاصمة العراقية بغداد، مما أدى إلى مقتل 11 شخصا على الأقل وجرح العشرات.

وأكد العذاري أن بوابة الاقتصاد قد تكون خطوة لتوطيد العلاقات أكثر فأكثر بين البلدين، معتبرا أنه لا توجد "عقبات بمعنى العقبات تحول دون تطور العلاقة بين البلدين، إلا أن حالة توتر المنطقة والصرا

كانت هذه تفاصيل السفير العراقي في الأردن: العلاقات العراقية الأردنية تعيش عصرها الذهبي رغم الواقع الإقليمي المحبط نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على سبوتنيك وقد قام فريق التحرير في صحافة العربية بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

نشر بتاريخ : الثلاثاء 2021/03/02 الساعة 04:55 م