أضواء كاشفة: أين العرب من إنتاج اللقاحات؟ : جريدة الوطن

2021-03-02T20:45:36+03:00

شكرا لقرائتكم موضوع خبر عن أضواء كاشفة: أين العرب من إنتاج اللقاحات؟ والان مع التفاصيل

صحافة نت الجديد - اخبار عربية :

ناصر بن سالم اليحمدي:

جائحة كورونا التي تفشَّت حول العالم أدخلت العديد من الدول في سباق محموم وتنافس، تارة على التوصل للقاح ناجع للعلاج من الفيروس، وتارة أخرى للحصول على اللقاح بالكمية الوفيرة التي تكفي شعوبها.. والغريب هنا هو موقف العرب من هذا التنافس حيث يكتفون بلعب دور المتفرج وانتظار ما ستنتجه شركات الأدوية في الخارج ومن ثم المسارعة بشرائه.

السؤال الذي يطرح نفسه: أين العرب من هذا السباق؟ وما الذي ينقص الأدمغة والمختبرات العربية كي تنافس وتنتج لقاحات خاصة بها؟

خبر أضواء كاشفة: أين العرب من إنتاج اللقاحات؟

لقد أكدت جائحة كورونا ما يعاني منه العرب من تخلف تكنولوجي وعلمي وأنهم في أسفل الركب التقدمي .. قد يقول البعض إن أمتنا العربية تمتلك الآلاف من المتخصصين والدكاترة في الجامعات والمؤسسات المختلفة.. نعم هذا صحيح ولكن الغالبية العظمى منهم يهدفون من وراء هذه الشهادات إلى الحصول على وظيفة مرموقة براتب مرتفع وليس بهدف إثراء المجال العلمي بفكر جديد مبتكر.. ولكن هذا لا يمنع أن الكثير من أبناء الوطن العربي مبدعون ولكن ينقصهم الإمكانات التي تحول حلمهم إلى حقيقة.. فأساس الحضارة فكرة وإنسان يطبقها.. فإذا توافرت الاستراتيجيات اللازمة لتحويل الأفكار الخلاقة إلى واقع بالتأكيد سيكون للعرب شأن آخر، خصوصا إذا كانت هذه الاستراتيجيات على مستوى الدول العربية مجتمعة ككل، لا سيما أن الأفكار الخلاقة كثيرة.. من هنا تتجلَّى ضرورة تجهيز المدارس والجامعات بصورة تشجع على الإبداع والابتكار فيتم التعامل مع الطالب على أنه عقل يفكر وليس آلة تسجيل تحفظ وتردد ما تراه في الكتب.

إن البحث العلمي بابتكاراته وعلمائه أصبح أكثر أساليب القوة الناعمة تأثيرا على مكانة الدول أكثر حتى من الأسلحة الفتاكة.. ومن ينظر لحال دول كالهند وتركيا وإيران وإسرائيل وإعلانهم عن إنشاء مصانع لإنتاج اللقاحات الخاصة بهم يجد أنهم أدركوا أن العلم هو طوق النجاة من الأزمة التي يمر بها العالم فهو الذي سينقذهم من تسول الدواء من الدول العظمى، خصوصا في ظل الهيمنة والتحكم الذي يباع فيه اللقاح لمن يدفع أكثر.

إننا كعرب نحلم بأن تكون لدينا مصانع ومختبرات تنتج جميع الأدوية حتى لا يحتاج مريض عربي إلى دواء معيَّن فلا يجده.. وإذا كنا نتغنى بما قدمه المسلمون الأوائل من نهضة شاملة في جميع مجالات العلوم والابتكارات وتسيدهم للعالم وقتئذ فلماذا لا نعيد هذه النه

كانت هذه تفاصيل أضواء كاشفة: أين العرب من إنتاج اللقاحات؟ نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على جريدة الوطن وقد قام فريق التحرير في صحافة عُمان بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

نشر بتاريخ : الثلاثاء 2021/03/02 الساعة 08:45 م