أيقونات رمضانية.. أجيال تربت على صوت ماما نجوى وشقاوة بقلظ : عربي بوست

2021-05-06T22:36:24+03:00

شكرا لقرائتكم موضوع خبر عن أيقونات رمضانية.. أجيال تربت على صوت ماما نجوى وشقاوة بقلظ والان مع التفاصيل

صحافة نت الجديد - نجوم و فن :

ماما نجوى وبقلظ، ثنائي رمضاني رافق جيل الثمانينيات والتسعينيات في شهر رمضان، وشكلت إطلالتهما بالشعر القصير وقبعة بقلظ المخروطية أيقونة رمضانية بامتياز.

أدى الفنان سيد عزمي صوت بقلظ الأراجوز وهو يشارك في حوارات مضحكة مع ماما نجوى، تهدف إلى تقديم دروس حياتية بسيطة للأطفال.

تمكنت ماما نجوى من الوصول إلى قلوب الأطفال المشاهدين واكتساب ثقتهم وحبهم واحترامهم، وهي الموهبة الحقيقية التي مهدت لشهرتها العربية وجعلتها أيقونة من أيقونات رمضان.

وتقول السيدة فوقيّة خفاجي، زوجة الفنان رحمي مبتكر شخصية بقلظ، عن كواليس «بُقلظ»، إن حواره مع «ماما نجوى» لم يكن مُعدّاً مُسبقاً، وإنه كان يتم دون أي تحضيرات.

وكانت الحوارات عبارة عن توجيهات ونصائح وحكايات ترويها ماما نجوى لبقلظ، ساهمت من خلالها في تربية جيل تلك الفترة.

فمن هي ماما نجوى؟

اسمها نجوى إبراهيم، وهي من مواليد عام 1946. تخرجت من كلية الآداب قسم علم اجتماع، وتوجعت للعمل التلفزيوني العام 1965.

تزوجت مروان كنفاني، شقيق الأديب الفلسطيني غسان كنفاني وأنجبت منه ابنيها حمن وناصر، ثم انفصلت عنه وتزوجت من جديد.

بدأت رحلتها المهنية في العمل التلفزيوني بداية بالتلفزيون العربي، وقدمت مجموعة من البرامج التلفزيونية منها “6/6″، و”صباح الخير يا مصر”، و”اخترنا لك” و”فكّر ثواني واكسب دقايق” الذي استمر ونال نجاحاً لأكثر من خمس سنوات متتالية.

خبر أيقونات رمضانية.. أجيال تربت على صوت ماما نجوى وشقاوة بقلظ

أهم أعمالها برنامجا “صباح الخير” و”مساء الخير” اللذان قدمتهما مع “بقلظ”، ولذلك يعرفها المصريون والمشاهدون العرب وأطفال جيل الثمانينيات وأوائل التسعينيات باسم “ماما نجوى”.

في عام 1998 تولت رئاسة قناة النيل للأسرة والطفل، ثم عملت لاحقاً في قناة دريم، كما رفضت عرضاً من قناة روتانا للعمل بدلاً من هالة سرحان، ومن برامجها الشهيرة “فرح كليب” و”الحياة”، و”بيت العائلة” عام 2015، حيث أعادت إحياء شخصية بقلظ بصوت الفنان الشاب إسلام محيي بعد استئذان صاحب الشخصية الشاعر شوقي حجاب، وبعد 4 سنوات من وفاة سيد عزمي.

لم ينحصر عملها في البرامج التلفزيونية، بل شمل إنتاجها 12 فيلماً سينمائياً.

في السبعينيات مثلت في فيلم “الأرض” للمخرج يوسف شاهين، ثم فيلم “فجر الإسلام” للمخرج صلاح أبوسيف، ثم “العذاب فوق شفاه تبتسم” للمخرج حسن الإمام.

ومن أعمالها الأخرى “الرصاصة لا تزال في جيبي”، و”حتى آخر العمر” و”حرب أكتوبر 1973″ و”خائفة من شيء ما” و”السادة المرتشون”.

أما على صعيد الدراما، فشاركت في مسلسل للأطفال يدعى “أجمل الزهور” عام 1984، و”عواصف النساء” و”قيود من نار” وأخيراً مسلسل “أستاذ ورئيس قسم” لعادل إمام عام 2015.

حصلت على الدكتوراه الفخرية من جامعة كمبريدج؛ لإسهاماتها المهنية كمذيعة تلفزيونية ومقدمة برامج متخصصة للأطفال.

ولعل أكثر ما يميز ماما نجوى هو عفويتها وعدم تكلفها أو تعاليها وضحكتها الهادئة، فتُوِّجت ملكة على قلوب الأطفال.

كانت هذه تفاصيل أيقونات رمضانية.. أجيال تربت على صوت ماما نجوى وشقاوة بقلظ نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .


كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على عربي بوست وقد قام فريق التحرير في صحافة العربية بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

نشر بتاريخ : الخميس 2021/05/06 الساعة 10:36 م