بعيداً عن بروباغندا “الاختيار” ومسلسلات رمضان.. كيف تعمل “العقلية الأمنية” في أرض الواقع؟ : عربي بوست

2021-05-12T14:41:15+03:00

شكرا لقرائتكم موضوع خبر عن بعيداً عن بروباغندا “الاختيار” ومسلسلات رمضان.. كيف تعمل “العقلية الأمنية” في أرض الواقع؟ والان مع التفاصيل

صحافة نت الجديد - اخبار عربية :

في أحد المشاهد من مسلسل “الاختيار 2″، يهدّئ ضابط الأمن الوطني الذي يؤدي دورَهُ الفنان كريم عبدالعزيز إحدى المتهمات في قضيةٍ تخصّ الأمن القوميَّ للبلاد، بعدما أبدت فزعاً من تأثير اعتقالها على وضع أسرتها، فيخبُرها الضابط أنّ من قيم المؤسسة التي يعمل معها، الأمن الوطني، الفصلَ بين المتهمين والمطلوبين من جهة، وبين ذويهم من جهة أخرى.

في مشاهد أخرى، يقوم نفس الضابط بجلب طعام ومشروبات لأحد المتهمين، ويخطرُ معتقلاً أنّ استخدام الإهانات اللفظية والمساسّ بالأعراضِ على غرار سبِّ الأمهات أسلوبٌ غير متّبعٍ لدى الضباط العاملين في هذا الجهاز، فالاحترافيةُ والأخلاق تقتضيانِ خلاف ذلك.

في أرض الواقع وبالتزامن مع عرض هذه المشاهد في مسلسل “الاختيار 2″، حدثت واقعةٌ مغايرة تماماً لمضمون رسائل العمل. إذ ادعت والدة أحد المعتقلين، أن مصلحة السجون أشرفت، مع المساجين الجنائيين على الاعتداء الجنسيِّ على أحد المعتقلين من شباب الإسلاميين، ويدعى عبدالرحمن الشويخ، لسببٍ غريب، هو ترتيلهُ بعض الأحاديث النبوية بصوتٍ جهوري، على نحو أزعج رجل الأمن من الجنائيين في الزنزانة، وذلك كله بمعرفة ضابط الأمن الوطنيِّ الملحق بالسجن.

خبر بعيداً عن بروباغندا “الاختيار” ومسلسلات رمضان.. كيف تعمل “العقلية الأمنية” في أرض الواقع؟

ولما اعترضت أسرة المعتقل وقدمت بلاغات لإخطارِ النيابة بما حدث لنجلها من انتهاكات، برز دور الأمن الوطني في التعامل مع الحادثة جلياً؛ حيث اعتقل ضباطه أسرة الشويخ كاملة تقريباً، الأبّ والأمّ والابنة (شقيقة عبدالرحمن)، وهي فتاة جامعية تبلغ من العمر 18 عاماً، عقاباً لهم على إجراءاتهم القانونية.

ما يُروجهُ العمل الدراميُّ أنّ الأصل في عمل ضباط الأمن الوطنيِّ، هو الاحترافية والالتزام بالتقاليد الأخلاقية والمؤسسية، وما عدا ذلك محضُ استثناء، قد لا يحدث أصلاً. فيما يقول الواقع جازماً خلاف ذلك… فأيّ الروايتين نصدق؛ الدعاية الدرامية أم الروايات المتواترة؟ وكيف يعمل جهاز الأمن الوطني في مصر على أرض الواقع؟

العقلية الأمنية 

يعدُّ هذا الكتابُ، “العقلية الأمنية في التعامل مع التيارات الإسلامية”، لمؤلفه المهندس أحمد فريد مولانا، عضو المكتب السياسي للجبهة السلفية والكاتب المتخصص في الشأن المصري، لاسيما جوانبه الأمنية، كوداً مرجعياً استثنائياً يشرح لنا العالم الغامض لجهاز الأمن الوطني المصري،

كانت هذه تفاصيل بعيداً عن بروباغندا “الاختيار” ومسلسلات رمضان.. كيف تعمل “العقلية الأمنية” في أرض الواقع؟ نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .


كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على عربي بوست وقد قام فريق التحرير في صحافة العربية بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

نشر بتاريخ : الأربعاء 2021/05/12 الساعة 02:41 م