المطران عطا الله حنّا لـ«الأخبار»: فلسطين جبهة واحدة ولا مكان للحياد : التيار الوطني الحر

2021-05-15T07:45:08+03:00

شكرا لقرائتكم موضوع خبر عن المطران عطا الله حنّا لـ«الأخبار»: فلسطين جبهة واحدة ولا مكان للحياد والان مع التفاصيل

صحافة نت الجديد - اخبار عربية :

ريم زيتوني -

يقطع المطران المقدسيّ عطا الله حنّا، الطريق على محاولات فصل الجبهات الفلسطينيّة: «في فلسطين هنالك جبهة واحدة وشعب واحد يناضل لأجل الحرية وتحرير المقدسات وتحرير الحقوق السليبة. مهما سعوا لتقسيمنا لن ينجحوا بذلك. الشعب الفلسطيني اليوم مُوحّد أكثر من أي وقتٍ مضى».

 

وفي حديث إلى «الأخبار»، يعلّق المطران حنّا على ما يجري اليوم بالقول: «الانتفاضة الفلسطينية لم تتوقّف يوماً، وإن كانت بأساليب وأنماط مختلفة وأوجه متعددة»، واصفاً المرحلة الحاليّة بأنّها «مرحلة جديدة يتصدّى فيها المقدسيّون بصدورٍ عارية للاحتلال، حيثُ وقف فيها المسيحيون والمسلمون معاً في دفاعهم عن القدس وهويّتها العربيَة الفلسطينية ومقدساتها وأوقافها المسيحية والإسلامية». ويشيد بالوحدة الوطنيّة الّتي تجلّت في الانتفاضة الحاليّة: «الفلسطينيون بانتماءاتهم الدينية والحزبية والفصائلية كافة وحتى أولئك الذين لا ينتمون لأي حزب وقفوا منتصبي القامة أمام الاحتلال ليقولوا لا لتهويد القدس وسرقتها ولا لسياسة التطهير العرقي في القدس».

 

خبر المطران عطا الله حنّا لـ«الأخبار»: فلسطين جبهة واحدة ولا مكان للحياد

ما يحدث رسالة: لا استسلام لصفقة القرن والمتخاذلين

وعن حفلات التّطبيع والتآمر، يضع ما يحدث اليوم في القدس وغزّة وغيرها من الأماكن في فلسطين في إطار الرسالة «للعالم بأسره بأنّ الفلسطيني لن يرفع الراية البيضاء ولن يستسلم لا لمشاريع التصفية ولا لصفقات القرن ولا لجميع المتخاذلين والمتآمرين الذين يتطلعون ويهدفون لتصفية القضية الفلسطينية. رسالة الفلسطينيين جميعاً في القدس وغزّة وفي الضفة وفي مناطق الـ 48 هي أننا شعبٌ لا يموت. وقضيّتنا قضية واحدة. مهما تآمروا علينا لتصفية هذه القضية هم فاشلون. الشعب الفلسطيني متمسّك بحقوقه بهذه الأرض المقدسة».

 

من يعتدي على الأقصى يعتدي على القيامة

يبدي المطران عطا الله امتعاضه ممن يصفون موقف مسيحيي فلسطين بـ«التَضامن»، قائلاً: «المسيحيون الفلسطينيون، ومنهم رجال الدين، هم مكوّن أساسيّ من مكوّنات الشعب الفلسطيني. نحن لسنا طائفة في فلسطين. لسنا جالية. ولسنا ضيوفاً عند أحد ولسنا أقلية في وطننا وفي مشرقنا. نحن مكوّن أساسيّ في هذا المشرق حضاريّاً وتاريخيّاً واجتماعيّاً ووطنيّاً، وعندما نتحدّث عن المسيحيّة، نحن نتحدث عن أرض مقدسة منها انطلقت المسيحية».

 

«نحن لسنا من مخلّفات حملات الافرنجة الصليبية كما يظنّ البعض ولسنا من مخلفات أي نوع من أنواع ا

كانت هذه تفاصيل المطران عطا الله حنّا لـ«الأخبار»: فلسطين جبهة واحدة ولا مكان للحياد نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على التيار الوطني الحر وقد قام فريق التحرير في صحافة لبنان بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

نشر بتاريخ : السبت 2021/05/15 الساعة 07:45 ص