خمسة قتلى في اشتباكات جنوبي بيروت

2021-08-02T03:05:57+03:00

شكرا لقرائتكم موضوع خبر عن خمسة قتلى في اشتباكات جنوبي بيروت والان مع التفاصيل

صحافة نت الجديد - العالم :

قُتل خمسة أشخاص، بينهم ثلاثة عناصر من حزب الله، في منطقة خلدة جنوب بيروت أمس الأحد، وفق ما أفاد مصدر أمني وكالة فرانس برس، في "كمين" تلاه اشتباك مسلّح خلال تشييع عنصر حزبي قتل السبت على خلفية ثأر.

وتشهد المنطقة، حيث يقطن سكّان من العشائر العربية السنيّة ومؤيّدون لحزب الله الشيعي، توتّراً منذ السبت، بعد مقتل الشاب علي شبلي على خلفية قضيّة ثأر.

ولم تحُل التدابير الأمنية، التي فرضها الجيش، دون تجدّد الاشتباكات خلال تشييع القتيل.

وأفاد مصدر أمني بمقتل ثلاثة عناصر جرّاء "كمين" خلال التشييع، سرعان ما تطوّر إلى اشتباكات مسلّحة أوقعت قتيلين اثنين آخرين وعدداً من الجرحى.

ودعا الصليب الأحمر اللبناني الأطراف كافّة إلى "وقف إطلاق النار فوراً" في خلدة حتّى تتمكّن فرقه "من التدخّل لإسعاف الجرحى ونقلهم إلى المستشفيات".

وأعلنت قيادة الجيش أنّ وحداتها المنتشرة في خلدة ستقوم "بإطلاق النار باتّجاه أيّ مسلّح يتواجد على الطرقات في خلدة وباتّجاه أيّ شخص يُقدم على إطلاق النار من أيّ مكان آخر".

خبر خمسة قتلى في اشتباكات جنوبي بيروت

وقالت في بيان إنّ "مسلّحين" أقدموا "على إطلاق النار باتّجاه موكب التشييع، ما أدّى إلى حصول اشتباكات أسفرت عن سقوط ضحايا وجرح عدد من المواطنين وأحد العسكريّين".

وعلى الرّغم من التحذيرات، تواصَل إطلاق النار على نحو متقطّع، بعد ثلاث ساعات على بدء الأحداث، حسب مصوّر وكالة فرانس برس، قبل أن يسود هدوء هشّ في المساء. وأشار المصدر نفسه إلى أنّ حواجز عسكريّة أقيمت على طرق مؤدّية إلى خلدة، تدعمها مدرّعات للجيش.

وقال الصليب الأحمر لفرانس برس إنّه نقل أربعة جرحى، أحدهم في حال حرجة. وأشار المتحدّث باسمه إلى أنّ "عدد الجرحى أكبر من ذلك، وكثير منهم نُقِلوا في سيّارات"، لافتاً إلى أنّ الصليب الأحمر "لم يتمكّن من الوصول إلى منطقة الاشتباكات".

ودعت قوى سياسيّة عدّة، بينها رئيس الوزراء المكلّف نجيب ميقاتي، إلى "ضبط النفس"، منبّهاً الى ضرورة "عدم الانجرار الى الفتنة والاقتتال الذي لا طائل منه".

وتعود جذور الاقتتال في خلدة إلى توتّر اندلع في 28 أغسطس 2020، إثر تعليق مناصرين لحزب الله رايات دينيّة في المنطقة، تطوّر الى اشتباكات بينهم وأبناء عشائر عربيّة، أوقعت قتيلين أحدهما حسن غصن.

وأقدم شقيق غصن السبت على قتل شبلي انتقاماً. وقالت عائلة غصن

كانت هذه تفاصيل خمسة قتلى في اشتباكات جنوبي بيروت نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحيفة البيان وقد قام فريق التحرير في صحافة الإمارات بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

نشر بتاريخ : الأثنين 2021/08/02 الساعة 03:05 ص