خيانة وغدر الصديق المقرب.. هل تؤثر في العلاقات الاجتماعية للضحية؟

2021-08-02T11:25:29+03:00

شكرا لقرائتكم موضوع خبر عن خيانة وغدر الصديق المقرب.. هل تؤثر في العلاقات الاجتماعية للضحية؟ والان مع التفاصيل

صحافة نت الجديد - اخبار عربية :

تشكل علاقات الصداقة بالنسبة للبعض عصب حياة، إذ لا يمكن الاستمرار في العيش داخل المجتمع دون الاحتكاك بأفراده، ويختلف نوع هذه العلاقة ويزداد توطدا لدى أشخاص بالعشرة والاستمرار، بينما تحكمها المصداقية والمواقف لدى اخرين، مع ذلك قد تنهار الصداقة مهما كان نوعها في لحظة غير مرتقبة، محدثة صدمة عنيفة يصعب ترميم أضرارها على مستوى الثقة.

تتصدر قصص غدر الصديقات المشهد الاجتماعي في الجزائر، فالقليل جدا من السيدات من تحظى بصديقة تكن لها مشاعر نقية، وتستمر علاقتهما رغم الغياب والانقطاع أحيانا، كما لا يسمحن للغيرة والانفعالات السلبية بتفريقهما، عدى ذلك تنتشر كثيرا روايات من شاكلة، صديقتي المقربة سرقت خطيبي، تخونني مع زوجي، تسرق ممتلكات التي ائتمنتها عليها، صديقتي تسبب لي مشاكل في العمل، ولا يقتصر هذا على فئة النساء فقط، إذ أن غدر الجنس الاخر يعتبر أخطر وأشد وطأة، لكن الاعتراف به يعز على صاحبه.

الطمع والمصلحة يضعان حدا لعلاقات عمرها سنوات

المعروف أن علاقات الصداقة في مرحلة المراهقة لا تدوم طويلا، عكس تلك التي يؤسس لها البالغين، فمنها ما يستمر مدى العمر، على أساس أنها ملجأ ومنفى من الهموم توفر الهدوء والطمأنينة لكلا الطرفين وقت الحاجة، مع هذا قد تحدث المفاجآت، هو ما حدث مع زكريا، الذي تربطه بجاره صداقة دامت 17 سنة كاملة، عاشا خلالها مرحل عديدة، وتقاسما خبرات كثيرة، يقول زكريا: “بدأت علاقتنا تأخذ منحى آخر عندما تمت ترقيتي وطلب مني توظيفه، ففعلت ما بوسعي لذلك، ثم بدأ يستغل نفوذي في غير حقوقها، كاستعارة سيارات الشركة، والغيابات غير المبررة، وحتى تزوير الفاتورات المختلفة، خرج ذلك عن السيطرة وسبب لي مشكلات في العمل أثرت على علاقتنا”، يضيف زكريا:” كان بإمكاني توظيف الكثير من الشباب الطموحين والأكفاء لكنني ترددت في كل مرة لمنح الفرصة لشخص اعرفه، بسبب تجربتي السابقة.

خبر خيانة وغدر الصديق المقرب.. هل تؤثر في العلاقات الاجتماعية للضحية؟

الغيرة تحرك مكر الصديقات

نهى وإكرام صديقتان منذ مرحلة الثانوية، درسا الاقتصاد معا، وحصلتا على وظيفتين في شركة واحدة، بعد حوالي شهر من تنصيبهما، أراد رئيس القسم التقدم لخطبة نهى، ففاتح إكرام بالموضوع علها تتوسط له، تقول صديقتها: “منعته من الحديث معي، وحاولت بكل السبل تلطيخ سمعتي، ما آلمني فعلا أنها لم تكن معجبة به ولا ترغب بالارتباط به بدلا مني،

وإنما غيرته

كانت هذه تفاصيل خيانة وغدر الصديق المقرب.. هل تؤثر في العلاقات الاجتماعية للضحية؟ نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الشروق أونلاين وقد قام فريق التحرير في صحافة الجزائر بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدات هذا الخبر من مصدره الاساسي.

نشر بتاريخ : الأثنين 2021/08/02 الساعة 11:25 ص