اخبار الصحافة العربية

كيف يُؤثِّر الحمل على أحلامك؟

مشاهدة او قراءة التالي كيف يُؤثِّر الحمل على أحلامك؟ والان إلى التفاصيل :

يعتبر الحلم جزء طبيعي وصحي من عملية النوم. ومع ذلك قد تلاحظين اختلافًا في وتيرة وأنواع الأحلام التي تراودك خلال مرحلة الحمل.

يُذكر أن معظم النساء يتذكرن أحلامهن أكثر بل يعانين من الكوابيس في هذه المرحلة لذا فإليك التغييرات التي قد تحدث في أحلامك بسبب الحمل:

تردد الأحلام

عادة تزداد وتيرة الأحلام لدى النساء الحوامل أكثر من الأشخاص العاديين وذلك بسبب حقيقة أنهم ينامون ساعات أكثر في اليوم حيث يؤدي الحمل إلى انخفاض مستويات الطاقة؛ هذا يسبب التعب والنعاس.

وضوح الأحلام

يرتبط الحمل برؤية متزايدة للأحلام الواضحة والتي تبدو واقعية جدًا، وقد تحتاجين إلى لحظة للتمييز بين الحلم والواقع عندما تستيقظين من هذه الأحلام.

أحلام الأمومة

يجعلك الحمل سعيدة للغاية وأكثر استعدادًا للترحيب بالعضو الجديد في عائلتك وهذه الإثارة إلى جانب بعض التوتر يمكن أن تؤدي في النهاية إلى أحلام متعلقة بالأمومة.

  أحلام القلق أو الكوابيس

يمكن أن تمنحك الأحلام نظرة ثاقبة لبعض مخاوفك وقلقك. قد تكون مشاكل مالية أو متعلقة بقدرتك على التوفيق بين حياتك وطفل حديث الولادة أو أي شيء آخر. هذا شائع ويمكن علاجه باليوجا أو التأمل.

حيل لتجنب علامات التمدد خلال الحمل

علاجات فعالة وبسيطة لتخفيف تورم القدمين أثناء الحمل

كيف يُؤثِّر الحمل على أحلامك؟ تركيا الآن.


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

كانت هذه تفاصيل كيف يُؤثِّر الحمل على أحلامك؟ نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على تركيا الآن وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

مصدر الخبر : تركيا الآن حياتنا الصحافة العربية 2021-8-3 176

منوعات اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.