اخبار اليمن

يمني كان يقوم بالحفر لتجديد منزله فوجد كنز لا يقدر بثمن ومطالبات بالتحرك وانقاذه

مشاهدة او قراءة التالي يمني كان يقوم بالحفر لتجديد منزله فوجد كنز لا يقدر بثمن ومطالبات بالتحرك وانقاذه والان إلى التفاصيل :

 

كان مواطن يمني في الجوف اليمنية يحاول تجديد منزله القديم ، فقام بهدمه والحفر لبناء قواعد ، وصدم حين وجد معبد قديم يعود لعصر مملكة معين التي نشأت في الألفية الأولى قبل الميلاد ، وما يتداول في الإعلام أن العبد يعود للملكة غيثم معد يكرب ، ومعد يكرب كان أحد ملوك معين ولكن مقره كان حضرموت ، المعبد يحتاج إلى فرق أثار متخصصة تقوم برفع التراب واظهاره بالكامل والحفاظ على اعمدته وجدرانه والتماثيل المتواجدة فيه فاي عمليات حفر عشوائي ستدمر المعبد ومن خلال الكتابات باللغة المعينية المتواجدة في المعبد سيعرف تاريخه ووجود معبد يتبع حضارة معين في حال عملت فرق متخصصة بترميم وحفر وتنقيب الأثار عليه سيعود لليمن بالكثير من العائدات السياحية فحضارة معين من أقدم الحضارات في العالم ، وكانت مدينة قرناو التاريخية عاصمة معين تقع في محافظة الجوف ، واستطاعت اليمن الحفاظ على ما تبقى من مدينة براقش الأثرية من مباني ومعابد تعرضت لخراب خلال الفترات الزمنية الماضية .

 

ونهبت معظم أثار اليمن ، من تماثيل ومخطوطات ومقابر ملكية قديمة ، ولم يعرف عن تلك الأثار شيء بينما لو كانت نظمت في متاحف كانت اليمن ستجني الكثير منها .

وكان المعينيون يعملون في التجارة مع مصر وبلاد الرافدين واليونان، أُسندَ اقتصادهم على الزراعة وتصدير اللبان، والتوابل، والأسلحة، ومواد أخرى، وفي أقصى اتساع ملكهم امتد حكمهم على دادان ويثرب والعلا وفدك وتيماء كما هو مدون على النقش المعيني وسيطروا على معظم طرقِ التجارة في جنوب الجزيرة العربية.


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

كانت هذه تفاصيل يمني كان يقوم بالحفر لتجديد منزله فوجد كنز لا يقدر بثمن ومطالبات بالتحرك وانقاذه نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على التغيير برس وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

مصدر الخبر : التغيير برس أخبار اليمن 2021-9-27 141

اخبار عربية اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.