اخبار قطر

كيف ننشئ أطفالا سعداء حقا وبعيدين عن الضغوط النفسية؟

مشاهدة او قراءة التالي كيف ننشئ أطفالا سعداء حقا وبعيدين عن الضغوط النفسية؟ والان إلى التفاصيل :

مرأة

|

العالم

كيف ننشئ أطفالا سعداء حقا وبعيدين عن الضغوط النفسية؟

النصيحة المعتادة بشأن كيفية تنشئة الصغار ليكونوا سعداء، تركز على أن يكون الآباء قدوة حسنة لأطفالهم.

قلة من الناس اليوم لا ترى أن صغار السن يعانون أزمة في صحتهم العقلية (بيكسابي)

13/10/2021

حذّرت طبيبة متخصصة في علم النفس السريري من أن قلة من الناس اليوم لا ترى أن صغار السن يعانون أزمة في صحتهم العقلية، مشيرة إلى أن عدد الأطفال الذين يحالون إلى عيادات الصحة العقلية التابعة لهيئة الصحة الوطنية في بريطانيا تضاعف تقريبا منذ تفشي جائحة فيروس كورونا.

وقالت الطبيبة النفسية ليندا بلير -في مقالها الأسبوعي بصحيفة ديلي تلغراف (

The Telegraph

) البريطانية- إن الجمعيات الخيرية دعت الأسبوع الماضي إلى إنشاء عيادات للرعاية الفورية التي لا تتطلب حجزا مسبقا، وذلك لمواجهة ازدياد الحالات المرضية.

وأضافت أن هناك دلائل على أن الفتيات قد يكنّ أكثر معاناة من غيرهن، فقد أظهرت دراسة أُجريت في إنجلترا الشهر الفائت على نصف مليون ونيف من اليافعين، أن الفتيات اللائي تتراوح أعمارهن بين 16 و17 عاما أكثر عرضة بمرتين للقلق والتوتر بشأن صحتهن العقلية.

ووفقا للمقال، فإن النصيحة المعتادة بشأن كيفية تنشئة الصغار ليكونوا سعداء، تركز على أن يكون الآباء قدوة حسنة لأطفالهم ولا سيما في السنوات الأولى من أعمارهم، ومنحهم حبا غير مشروط بشكل متناغم ومتوازن، مع تركهم ينجزون أشياء بأنفسهم.

وذكرت بلير أنها تحدثت الأسبوع الماضي مع عالمة النفس البريطانية تيري آبتر مؤلفة


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

كانت هذه تفاصيل كيف ننشئ أطفالا سعداء حقا وبعيدين عن الضغوط النفسية؟ نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الجزيرة نت وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

مصدر الخبر : الجزيرة نت الأخبار قطر 2021-10-13 56

اخبار عربية اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.