غليان مستمر في لبنان وأنباء عن استنفار وتحذيرات أمنية

اخبار قطر

مشاهدة او قراءة التالي غليان مستمر في لبنان وأنباء عن استنفار وتحذيرات أمنية والان إلى التفاصيل :

يشهد لبنان غليانا مستمرا وسط أنباء عن دعوات للاستنفار ومخاوف أمنية إزاء ارتدادات أحداث الخميس الدامي، فيما تستعد البلاد لإحياء الذكرى السنوية الثانية لما يعرف بـ"انتفاضة 17 تشرين".

 

وكشفت وسائل إعلام محلية، عن تحذيرات أمنية لأعضاء في البرلمان، دفعتهم إلى التزام منازلهم، غداة تشييع ضحايا اشتباكات الطيونة، وتبادل الاتهامات بين طرفي الأزمة الرئيسيين، حزب الله وحزب القوات اللبنانية.

 

وقالت صحيفة "النهار" إن أطرافا سياسية لم تسمها دعت أنصارها للاستنفار والاستعداد للأسوأ، في بلد يعاني من الطائفية وانتشار السلاح.

 

كما أشارت الصحيفة ذاتها إلى أن "بعض الدول الغربية والخليجية لن تعيّن سفراء جددا لها في هذه المرحلة، وربما إلى ما بعد العهد"، في إشارة إلى فترة الرئيس ميشال عون، التي تنتهي العام المقبل.

 

اقرأ أيضا: توقيف 19 شخصا على خلفية اشتباكات "الطيونة" ببيروت

 

وبدورها، تحدثت صحيفة "الجمهورية" عن "رعب" مستمر في الشارع، مشيرة إلى أن اشتباكات الطيونة "صاغت أجندة داخلية جديدة.. حشرت كل الأطراف.. في زاوية اختيار واحد من خيارين كلاهما صعب؛ الأول، استكمال ورشة التدمير والنزول الى ساحة الاقتتال، والثاني، البحث عن حلّ مستحيل، وسط الانشقاق الداخلي والعداء المستحكم بين المكونات السياسية والطائفية".

 

وواصلت وسائل الإعلام المحسوبة على طرفي الاشتباك الرئيسيين؛ حزب الله وحزب القوات اللبنانية؛ موجة تحميل المسؤولية والتحذير من التمادي وكيل الاتهامات، وهو ما يعكسه كذلك نبض وسائل التواصل الاجتماعي، الذي يظهر توترا عاليا، تقابله أصوات محدودة تدعو إلى خفض التصعيد وإدانة كل فعل يدفع نحو تفجير الموقف.

 

— Fares Souaid (@FaresSouaid) October 15, 2021

 

— Sultan Saade (@SultanSaade) October 15, 2021

 

— Dima ديما صادق (@DimaSadek) October 15, 2021

 

— عباس محمد الزين (@AbbasAlzein) October 15, 2021

 

ذكرى 17 تشرين

وتحل الأحد الذكرى السنوية الثانية للتظاهرات العارمة التي شهدها لبنان في 17 تشرين الأول/ أكتوبر 2019، والتي أدت إلى بروز التيار المدني على الساحة السياسية، ولكن دون الس


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

كانت هذه تفاصيل غليان مستمر في لبنان وأنباء عن استنفار وتحذيرات أمنية نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على عربي21 وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

مصدر الخبر : عربي21 سياسة عربية قطر 2021-10-16 89

اخبار عربية اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.