نجلاء فتحي .. قاتلة!

اخبار مصر

مشاهدة او قراءة التالي نجلاء فتحي .. قاتلة! والان إلى التفاصيل :

إشراف‭ :‬‭ ‬أحمد‭ ‬سيد

يعد‭ ‬فيلم‭ ‬“عفوا‭ ‬أيها‭ ‬القانون”‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬الأفلام‭ ‬التي‭ ‬قدمت‭ ‬في‭ ‬منتصف‭ ‬الثمانينات،‭ ‬حيث‭ ‬استطاع‭ ‬الفيلم‭ ‬أن‭ ‬يسلط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬قانون‭ ‬العقوبات‭ ‬الخاص‭ ‬بقضية‭ ‬الزنا‭ ‬حيث‭ ‬يصدر‭ ‬الحكم‭ ‬على‭ ‬المرأة‭ ‬بالسجن‭ ‬15‭ ‬عاما‭ ‬مع‭ ‬الشغل‭ ‬والنفاذ،‭ ‬بإعتبارها‭ ‬جناية‭ ‬في‭ ‬حالة‭ ‬قتلها‭ ‬لزوجها‭ ‬الخائن،‭ ‬بينما‭ ‬يكون‭ ‬الحكم‭ ‬في‭ ‬نفس‭ ‬القضية‭ ‬على‭ ‬الرجل‭ ‬بالسجن‭ ‬شهراً‭ ‬واحداً‭ ‬مع‭ ‬إيقاف‭ ‬التنفيذ‭ ‬بإعتبارها‭ ‬جنحة‭. ‬

ويعد‭ ‬مشهد‭ ‬قتل‭ ‬“هدى‭ - ‬نجلاء‭ ‬فتحي”‭ ‬لزوجها‭ ‬“علي‭ - ‬محمود‭ ‬عبد‭ ‬العزيز”،‭ ‬والخائنة‭ ‬“هياتم”‭ ‬بمنزلها،‭ ‬هو‭ ‬الأكثر‭ ‬تأثيرا‭ ‬فى‭ ‬الدراما،‭ ‬حيث‭ ‬غيرت‭ ‬مجرى‭ ‬الأحداث،‭ ‬ومشهد‭ ‬لحظة‭ ‬قتل‭ ‬“هدى”‭ ‬لزوجها‭ ‬الخائن‭ ‬وعشيقته،‭ ‬والتى‭ ‬جاء‭ ‬بمحض‭ ‬الصدفة‭ ‬برع‭ ‬في‭ ‬تجسيده‭ ‬الفنانة‭ ‬نجلاء‭ ‬فتحى،‭ ‬والتى‭ ‬جسدت‭ ‬فيه‭ ‬عديد‭ ‬من‭ ‬المشاعر‭ ‬المختلطة‭ ‬بين‭ ‬الخوف‭ ‬تارة‭ ‬والقوة‭ ‬تارة‭ ‬أخرى،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬عائدة‭ ‬من‭ ‬كليتها‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬أصابها‭ ‬الإعياء،‭ ‬لتقرر‭ ‬إحدى‭ ‬الطالبات‭ ‬أن‭ ‬توصلها‭ ‬إلى‭ ‬منزلها،‭ ‬ولا‭ ‬تنتظر‭ ‬زوجها‭ ‬الذي‭ ‬اعتاد‭ ‬أن‭ ‬يمر‭ ‬عليها‭ ‬ليعود‭ ‬سويا‭ ‬إلى‭ ‬المنزل،‭ ‬لكن‭ ‬يشاء‭ ‬القدر‭ ‬أن‭ ‬يكشف‭ ‬حقيقة‭ ‬الزوج‭ ‬الخائن،‭ ‬الذي‭ ‬يستقبل‭ ‬عشيقته‭ ‬في‭ ‬منزله‭. ‬

ورغم‭ ‬تعب‭ ‬“هدى”‭ ‬التي‭ ‬تستمع‭ ‬لحركة‭ ‬غريبة‭ ‬في‭ ‬منزلها،‭ ‬وتظن‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬لص‭ ‬في‭ ‬المنزل،‭ ‬وتقرر‭ ‬الهرب،‭ ‬لكن‭ ‬بمجرد‭ ‬وصولها‭ ‬إلى‭ ‬باب‭ ‬الشقة‭ ‬يقع‭ ‬عينها‭ ‬على‭ ‬دولاب‭ ‬الأسلحة‭ ‬الذي‭ ‬يحتفظ‭ ‬به‭ ‬زوجها،‭ ‬وتقرر‭ ‬أن‭ ‬تحمي‭ ‬نفسها‭ ‬به‭ ‬وتهاجم‭ ‬اللص،‭ ‬وبين‭ ‬لحظات‭ ‬الخوف‭ ‬والضعف‭ ‬لمواجهة‭ ‬اللص‭ ‬تصطدم‭ ‬الزوجة‭ ‬بحقيقة‭ ‬زوجها،‭ ‬وينتابها‭ ‬حالة‭ ‬من‭ ‬عدم‭ ‬الوعي‭ ‬من‭ ‬شدة‭ ‬الصدمة،‭ ‬واستطاعت‭ ‬نجلاء‭ ‬فتحي‭ ‬أن‭ ‬تقدم‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تعبيرات‭ ‬وجهها،‭ ‬وساهم‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬أيضا‭ ‬الكادر‭ ‬الذي‭ ‬اختارته‭ ‬المخرجة‭ ‬إيناس‭ ‬الدغيدي،‭ ‬لتعبر‭ ‬عن‭ ‬شدة‭ ‬صدمتها‭ ‬بما‭ ‬رأته‭ ‬من‭ ‬فظاعة‭ ‬المنظر‭ ‬وهو‭ ‬زوجها‭ ‬يخونها‭ ‬على‭ ‬فراشها،‭ ‬وتطلق‭ ‬الرصاص‭ ‬عليها‭ ‬دون‭ ‬إدارك،‭ ‬لتصيبهما‭ ‬بإصابات‭ ‬بالغة،‭ ‬وبعدها‭ ‬تقرر‭ ‬الهرب‭ ‬وتقع‭ ‬مصابة‭ ‬أسفل‭ ‬عجلات‭ ‬سيارة‭ ‬أثناء‭ ‬عبورها‭ ‬الطريق‭. ‬

قدمت‭ ‬المخرجة‭ ‬إيناس‭ ‬الدغيدي‭ ‬هذا‭ ‬المشهد‭ ‬بشكل‭ ‬دفع‭ ‬المشاهد‭ ‬للتعاطف‭ ‬مع‭ ‬الزوجة‭ ‬التي‭ ‬تحولت‭ ‬إلى‭ ‬قاتلة،‭ ‬وأكد‭ ‬أن‭ ‬الخيانة‭ ‬ليست‭ ‬حق‭ ‬للرجل،‭ ‬وأن‭ ‬نفس‭ ‬الشعور‭ ‬والاحساس‭ ‬الذي‭ ‬يصيب‭ ‬الرجل‭ ‬عند‭ ‬تعرضه‭ ‬للخيانة‭ ‬من‭ ‬زوجته،‭ ‬هو‭ ‬نفس‭ ‬الاحساس‭ ‬الذي‭ ‬تشعر‭ ‬به‭ ‬الزوجة‭ ‬حال‭ ‬تعرضها‭ ‬للخيانة‭ ‬من‭ ‬الزوج‭. ‬

تدور‭ ‬أحداث‭ ‬الفيلم‭ ‬حول‭ ‬“علي”،‭ ‬و”هدى”،‭ ‬زوجان‭ ‬يحبان‭ ‬بعضهما،‭ ‬لكن‭ ‬يعاني‭ ‬“علي”‭ ‬من‭ ‬عقدة‭ ‬نفسية‭ ‬تجعله‭ ‬غير‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬الاندماج‭ ‬مع‭ ‬الجنس‭ ‬الآخر،‭ ‬وحاولت‭ ‬زوجته‭ ‬“هدى”‭ ‬مساعدته‭ ‬وعرضه‭ ‬على‭ ‬أطباء‭ ‬أخصائيين‭ ‬لمعالجته،‭ ‬وحين‭ ‬يخف‭ ‬وتختفي‭ ‬تلك‭ ‬العقدة‭ ‬النفسية،‭ ‬يخون‭ ‬“علي”‭ ‬زوجته‭ ‬“هدى”‭ ‬مع‭ ‬صديقة‭ ‬متزوجة‭ ‬لهم‭ ‬تُدعى‭ ‬“لبنى‭ ‬سليمان‭ ‬السلحدار”،‭ ‬فتقتل‭ ‬زوجها‭ ‬بينما‭ ‬تصيب‭ ‬الأخيرة،‭ ‬وتقدم‭ ‬إلى‭ ‬المحاكمة‭ ‬التي‭ ‬تدينها‭ ‬بتهمة‭ ‬القتل‭ ‬العمد،‭ ‬والحكم‭ ‬عليها‭ ‬بالسجن‭ ‬لمدة‭ ‬15‭ ‬عاما‭.‬

فيلم‭ ‬“عفواً‭ ‬أيها‭ ‬القانون”‭ ‬بطولة‭ ‬نجلاء‭ ‬فتحي،‭ ‬محمود‭ ‬عبدالعزيز،‭ ‬فريد‭ ‬شوقي،‭ ‬هياتم،‭ ‬سيد‭ ‬زيان،‭ ‬ليلى‭ ‬طاهر،‭ ‬ومن‭ ‬تأليف‭ ‬إبراهيم‭ ‬الموجي‭ ‬وإخراج‭ ‬إيناس‭ ‬الدغيدي‭.   ‬


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

كانت هذه تفاصيل نجلاء فتحي .. قاتلة! نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على بوابه اخبار اليوم وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

مصدر الخبر : بوابه اخبار اليوم فن مصر 2021-10-24 124

نجوم و فن اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.