اخبار اليمن

انهيارات متواصلة للحوثيين .. والكشف عن عدد من المؤشرات الهامة لاقتراب ساعة سقوط العاصمة صنعاء

كشفت مصادر مطلعة، اليوم الاربعاء، عن أربعة مؤشرات هامة لاقتراب ساعة سقوط العاصمة صنعاء، ودحر المتمردين الحوثيين.

وقالت المصادر، إن أول المؤشرات هو التقدم المتسارع لأبطال العمالقة والجيش اليمني والقوات المشتركة في جبهات مارب، وتعز والحديدة، بعد أيام من تحرير المديريات الشمالية الغربية بمحافظة شبوة في عملية خاطفة.

وأشارت المصادر إلى أن ثاني المؤشرات هو توحد غالبية اليمنيين صوب العدو الوحيد المتمثل في مليشيا الحوثي، ويقين الجميع باستحالة تمر مارب على الحوثيين.

ونوهت المصادر بان المؤشر الثالث هو تعهد العميد الركن طارق صالح، قائد قوات المقاومة الوطنية في الساحل الغربي، وكافة قيادات الجيش اليمني، بشكل متكرر باستعادة العاصمة صنعاء، إضافة الى إعادة التموضع وتحقيق انتصارات جديدة بالقرب من محافظتي ذمار وإب.

ولفتت المصادر الى أن رابع المؤشرات هو دعم ومساندة التحالف العربي والمجتمع الدولي للحكومة اليمنية المعترف بها، وسط رفض المليشيا الحوثية لخطة أممية لإنهاء الحرب في اليمن، ومضيها في التصعيد صوب المملكة العربية السعودية، ودولة الامارات العربية المتحدة.  


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

انهيارات متواصلة للحوثيين والكشف عن عدد

انهيارات متواصلة للحوثيين والكشف عن عددp كشفت مصادر مطلعة اليوم الاربعاء عن أربعة مؤشرات هامة لاقتراب ساعة سقوط العاصمة صنعاء ودحر المتمردين الحوثيين p p p p وقالت المصادر إن أول المؤشرات هو التقدم المتسارع لأبطال العمالقة والجيش اليمني والقوات المشتركة في جبهات مارب وتعز والحديدة بعد أيام من تحرير المديريات الشمالية الغربية بمحافظة شبوة في عملية خاطفة p p وأشارت

كانت هذه تفاصيل انهيارات متواصلة للحوثيين .. والكشف عن عدد من المؤشرات الهامة لاقتراب ساعة سقوط العاصمة صنعاء نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على يمن تايم وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

يمن تايم محليات اليمن 2022-1-26 353

اخبار عربية اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.