اخبار مصر

نصائح صحية- مخاطر صحية لمرضى القلب خلال فصل الشتاء

يزيد برد الشتاء من تفاقم أمراض القلب، فقد يكون البرد سببا في أزمة قلبية مفاجئة، بسبب تأثيره على الأوعية الدموية، كما يوصي الأطباء جميع المصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية بحمل الأدوية التي وصفها الطبيب بشكل دائم، وكذلك استشارة الطبيب في فصل الشتاء، لحماية القلب.

اقرأ ايضًا.. محمد علي خير ينعي «ياسر رزق» ويكشف أسرار عن حياته لأول مرة| فيديو

يشكل برد الشتاء القارس خطراً كبيراً على الصحة وبشكل خاص لمرضى القلب، إذ من الممكن أن يتسبب انخفاض الحرارة بأزمة قلبية،لذلك يشير أطباء القلب إلى أن درجات الحرارة المنخفضة للهواء الجوي تسبب تضيق الأوعية الدموية، وقد يؤدي ذلك إلى وفاة الأشخاص المصابين بأمراض القلب وخاصة الذين يعانون من ارتفاع في لويحات الكوليسترول.

وبحسب الخبراء، فإنه عند تضيق الأوعية الدموية بسبب البرد، يبدأ القلب بضخ الدم بوتائر سريعة، ما يسبب اضطراب النبض، علاوة على هذا، وبسبب التضيق وعدم وصول كمية كافية من الدم، تقل كمية الأوكسيجين والمواد المغذية اللازمة لعمل القلب، وعلى هذه الخلفية يضطرب عمله، ما قد يتسبب بنوبة قلبية.

كما من الضروري تجنب تناول المواد الغذائية التي تسبب ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، وعليهم ارتداء ملابس تحميهم من برد الشتاء،إن من الحقائق المعروفة علمياً أن نسبة حدوث جلطات القلب دولياً تزداد في الشتاء، وأنه مع كل نزول لدرجة الحرارة 1 مئوية تحت العشرين تزداد نسبة حدوث جلطات القلب بنسبة 1.6% لكلا الجنسين خاصةً كبار السن، وإنه إذا كانت درجة الحرارة تحت 10 درجات مئوية فحاول ألا تخرج من البيت إلا للضرورة، مشيرا إلى أن الأسوء من البرد الشديد هو الرياح المصاحبة له التي تخفض درجة الحرارة كثيراً، ناصحا بعدم التعرض لها. 

لا تنحصر مخاطر الشتاء وخصوصاً خلال المنخفض الجوي البارد الذي تشهده أوروبا مؤخراً، في نزلات البرد والانفلونزا فقط، إذ يؤدي انخفاض درجات الحرارة إلى تقلص الشرايين الذي يؤدي بدوره إلى ارتفاع ضغط الدم للمحافظة على حرارة الجسم مما يسبب توتراً وإجهاداً عالياً لعضلة القلب وجدران الأوعية الدموية. ولتجنب مخاطر ذلك هنا بعض النصائح البسيطة والمفيدة.

 نصائح لمرضى القلب في الطقس البارد :بحسب ما أوردت صحيفة (فيلت) الألمانية على موقعها الالكتروني، تؤكد "مؤسسة القلب" الألمانية، على ضرورة أن يراقب مرضى القلب النبض وضغط الدم  لديهم بشكل منتظم خلال فصل الشتاء، بالإضافة إلى اتباع نظام غذائي صحي والحرص على تدفئة أجسامهم ومنازلهم والبقاء في غرف دافئة درجة حرارتها قريبة من 20 درجة مئوية، بالإضافة إلى التحرك كل ساعة داخل المنزل للمحافظة على حرارة الجسم، ومن المهم جداً الوقاية من الإنفلونزا ونزلات البرد الشديدة، وقد يكون ذلك من خلال غسل اليدين بشكل متكرر خلال اليوم وتجنب ملامسة الوجه لمنع وصول فيروس المرض للعينين والفم فضلاً عن تدفئة الرأس والقدمين، كما ينصح بلقاح ضد الإنفلونزا ولكن بعد استشارة الطبيب.

التدخين أخطر في الشتاء :

كما نقلت صحيفة (أوغسيورغر ألغيماينه) الألمانية أن دراسة بريطانية توصلت إلى أن التدخين يضاعف خطر الإصابة بأزمات قلبية في فصل الشتاء لما يسببه من عبء إضافي وإجهاد للقلب، إذ أن خطر الإصابة بالاحتشاء لدى المدخنين الذين لم يتجاوزوا الـ50 عاماً أعلى 8 مرات من غير المدخنين، والذين تترواح أعمارهم ما بين الـ50 و الـ65 يكون الخطر أعلى بخمس مرات وفوق الـ65 أعلى بثلاث مرات.فصل الشتاء تزداد معدلات الإصابة بنزلات البرد، مما تتفاقم معه أمراض القلب، وبحسب عدد من الدراسات التي قدمها أطباء القلب، فإن البرد قد يكون سببا في حدوث أزمة قلبية مفاجئة، بسبب تأثيره على الأوعية الدموية، وللوقاية من حدوث الأزمات القلبية المفاجئة، خلال فصل الشتاء.أسباب زيادة الإصابة بالأزمات القلبية في الشتاء .

وبحسب صحيفة سعودية، تقول إن ازدياد الجلطات القلبية والرئة والدماغ وأمراض القلب في فصل الشتاء بوجه عام، ينتج عن تقلص الشرايين وزيادة عوامل التخثر وزيادة الأدرينالين في الجسد والإجهاد الشديد، لذلك لجوء البعض إلى التدفئة بصورة أكبر لمواجهة البرودة، يعرضهم للمشاكل الصحية المختلفة ومنها الأمراض القلبية، مقدما نصائح بضرورة الموازنة بين البرودة والتدفئة وعدم زيادة التدفئة كونها توسع الشرايين، مشددا على ضرورة التقليل من الأطعمة التي يوجد بها نسب عالية من الدهون والزيوت والكوليسترول، والحرص على التعرض للشمس لاكتساب "فيتامين د".

من هم الأشخاص المعرضون إلى المخاطر؟

- الأشخاص الذين يعانون مشاكل القلب والأوعية الدموية، مثل: ارتفاع ضغط الدم الشرياني، وقصور القلب والذبحة الصدرية، والذين عانوا مسبّقًا احتشاء عضلة القلب، والذين خضعوا لعمليات في القلب، والذين عانوا السكتة الدماغية، جميع هؤلاء الأشخاص أكثر عرضة للمخاطر في فترات البرد الشديد.

- الأشخاص فوق سن الـ 70 عامًا حتى وإن لم يعانوا اضطرابات القلب والأوعية الدموية، فهم معرضون كذلك للمخاطر، لأنّ الجسم عندما يشيخ، يصبح أقلّ تكيّفًا مع تغييرات درجات الحرارة، وبالإضافة إلى ذلك، فإنّ الطبقة الدهنية تحت الجلد تكون أضعف لديهم، ما يجعلهم أكثر عرضة لمعاناة انخفاض درجة حرارة الجسم، ويحدث انخفاض درجة حرارة الجسم عندما لا تصبح أجسامنا قادرة على إنتاج ما يكفي من الطاقة، للمحافظة على درجة حرارة الجسم فوق حوالى 35 درجة مئوية.

- المدخنون الذي يعانون التوتر والإجهاد بغضّ النظر عن سنّهم، معرّضون كذلك للمخاطر، لأنَّ البرد زائد التوتر زائد التبغ، يزيد بدرجة كبيرة من مخاطر احتشاء عضلة القلب.

 وبحسب "توب سانتيه" توضح رئيسة الاتحاد الفرنسي لأمراض القلب قائلة: "يسبب التوتر زيادة في معدّل ضربات القلب، وأما البرد فإنه يقلّص الشريان التاجي، كما أنّ التبغ يسرّع من معدّل نبضات القلب، ويزيد بدرجة كبيرة من تضيّق الشريان التاجي، وعندما تتقارب هذه العوامل الثلاثة معًا، فإنها تسبب انسداد الشرايين تمامًا، وخصوصًا إذا كان الشخص يعاني مسبّقًا تراكم الدهون على جدران الشرايين".


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

نصائح صحية مخاطر صحية لمرضى القلب خلال

نصائح صحية مخاطر صحية لمرضى القلب خلالp يزيد برد الشتاء من تفاقم أمراض القلب فقد يكون البرد سببا في أزمة قلبية مفاجئة بسبب تأثيره على الأوعية الدموية كما يوصي الأطباء جميع المصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية بحمل الأدوية التي وصفها الطبيب بشكل دائم وكذلك استشارة الطبيب في فصل الشتاء لحماية القلب p p p p اقرأ ايض ا محمد علي خير ينعي ياسر رزق ويكشف أسرار عن حياته لأول

كانت هذه تفاصيل نصائح صحية- مخاطر صحية لمرضى القلب خلال فصل الشتاء نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على بوابه اخبار اليوم وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

بوابه اخبار اليوم منوعات مصر 2022-1-29 119

منوعات اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.