الثبات: مصادر سورية: الكلام عن خلافة جعجع للحريري لا يستحق التعليق... تمثيل طرابلس بنائبٍ من أتباع قاتل أكبر الشخصيات السنَية في لبنان | لبنان

لبنان - أخبار محلية ..الثبات: مصادر سورية: الكلام عن خلافة جعجع للحريري لا يستحق التعليق... تمثيل طرابلس بنائبٍ من أتباع قاتل أكبر الشخصيات السنَية في لبنان في المدونة او الخبر التالي .

- معظم هذه الخروقات في الشارع السني- لم ينجح المنشقون عن الحريري في ملء الفراع- أبرز الخاسرين السنيورة وعلوش- بقيت "الراية الزرقاء" معقودة اللواء لزعيم تيار "المستقبل"- حاولت السعودية  إجبار "المستقبل" ورئيسه على المشاركة في الانتخابات- الحريري نجح نسبيًا في تثبيت حضوره الشعبي في الشارع السني- التشتت جاء لمصلحة الممثل الأكبر للطائفة السنّية- رفض لحريري إقحام أهل السنة في فتنةٍ داخليةٍ-  لا يمكن نكران التأثير السعودي في الشارع السني وسواه- تمثيل طرابلس بنائبٍ من أتباع قاتل أكبر الشخصيات السنَية في لبنان- مصادر سورية: تفاقم مختلف الأزمات التي يشهدها لبنان - المصادر عينها: فشل أي جهةٍ سنيَة في ملء الفراغ الذي خلفه الحريري

الثبات: حسان الحسن-

معظم هذه الخروقات في الشارع السني، وذلك بسبب إحجام الرئيس سعد الحريري وتياره عن المشاركة في هذه الانتخابات، كذلك عدم ترشح الرئيسيّن نجيب ميقاتي وتمام سلام وسواهما ممن فضل عدم الترشح أو المشاركة في الاستحقاق البرلماني.

 

لم ينجح المنشقون عن الحريري في ملء الفراع الذي خلّفه زعيمهم السابق في الساحة السنية، من خلال دفع "المستقبليين" الى المشاركة في الانتخابات والاقتراع لمصلحة الخارجين على تعليمات الرئيس الحريري.

 

أبرز الخاسرين الرئيس فؤاد السنيورة والنائب السابق مصطفى علوش. وبقيت "الراية الزرقاء" معقودة اللواء لزعيم تيار "المستقبل"، الذي لم ينصاع لأوامر المملكة السعودية، التي كانت تحاول أن تجبر "المستقبل" ورئيسه على المشاركة في الانتخابات ودعوة المواطنين الى ذلك، والاقتراع لمصلحة "المنشقين"، غير أن الحريري أبى ذلك. ونجح نسبيًا في تثبيت حضوره الشعبي في الشارع السني، بحسب معلومات مصادر سياسية عليمة.

 

ولاريب أن التشتت التي تشهده الساحة السنية راهنًا، خصوصًا بعد الخروقات التي حققها بعض المستقلين السنّة في الانتخابات، جاء ذلك لمصلحة الممثل الأكبر للطائفة السنّية في لبنان رئيس "التيار الأزرق"، رغم المحاولات السعودية الرامية الى تحجيمه، وفرض شخصية أخرى مكانه، لأسباب داخلية سعودية، وخارجية الأساسي منها، هو رفض الرئيس الحريري إقحام أهل السنة في فتنةٍ داخليةٍ تستهدف حزب الله، باعتراف مصادر قيادية في فريق المقاومة.

ولكن في الوقت عينه، لا يمكن نكران التأثير السعودي في الشارع السني الثبات: مصادر سورية: الكلام عن خلافة جعجع للحريري لا يستحق التعليق... تمثيل طرابلس بنائبٍ من أتباع قاتل أكبر الشخصيات السنَية في لبنان

التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

الثبات: مصادر سورية: الكلام عن خلافة جعجع للحريري لا يستحق التعليق... تمثيل طرابلس بنائبٍ من أتباع قاتل أكبر الشخصيات السنَية في لبنان






ونشير الى ان هذه هي تفاصيل الثبات: مصادر سورية: الكلام عن خلافة جعجع للحريري لا يستحق التعليق... تمثيل طرابلس بنائبٍ من أتباع قاتل أكبر الشخصيات السنَية في لبنان نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على التيار الوطني الحر - لبنان وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

UK Press24 - ايجي ناو - سبووورت نت - صحافة الجديد - 24press - الكويت برس
اخبار عربية اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.