أوكرانيا تبحث مشروع قرار يسمح للضباط بقتل الجنود ممن يتهربون من الخدمة ويعصون الأوامر | الصحافة العربية

الصحافة العربية - أخبار محلية ..أوكرانيا تبحث مشروع قرار يسمح للضباط بقتل الجنود ممن يتهربون من الخدمة ويعصون الأوامر في المدونة او الخبر التالي .

فلاديمير زيلينسكي، في قاعدة بيانات البرلمان، ويقترح إجراء تغييرات على النظام الأساسي للخدمة الداخلية للقوات المسلحة لأوكرانيا بشأن ضمان إمكانية وقف عمل قانون الجرائم الجنائية في فترة الظروف الخاصة.

وتنص نسخة القانون الحالية على أنه "في حالة القتال، يجوز للقائد استخدام السلاح أو إصدار أمر لمرؤوسيه باستخدامه، إذا كان من المستحيل إيقاف جريمة جنائية بطريقة أخرى، مع عدم التسبب في موت الجندي".

لأوكرانيا بشأن ضمان إمكانية وقف عمل قانون الجرائم الجنائية في فترة الظروف الخاصة.

وتنص نسخة القانون الحالية على أنه "في حالة القتال، يجوز للقائد استخدام السلاح أو إصدار أمر لمرؤوسيه باستخدامه، إذا كان من المستحيل إيقاف جريمة جنائية بطريقة أخرى، مع عدم التسبب في موت الجندي".

ويقترح مشروع القانون الجديد استبعاد الجزء الأخير من العبارة من الوثيقة - "مع عدم التسبب في وفاة الجندي".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

دبلوماسي روسي يصرح أن تصريح زيلينسكي حول استعداده للقاء بوتين "محض دعاية ذاتية"

زيلينسكي يكشف عن "خطة ب" لدى كييف في حال موته

أوكرانيا تبحث مشروع قرار يسمح للضباط بقتل الجنود ممن يتهربون من الخدمة ويعصون الأوامر

التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

أوكرانيا تبحث مشروع قرار يسمح للضباط بقتل الجنود ممن يتهربون من الخدمة ويعصون الأوامر






ونشير الى ان هذه هي تفاصيل أوكرانيا تبحث مشروع قرار يسمح للضباط بقتل الجنود ممن يتهربون من الخدمة ويعصون الأوامر نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على العرب اليوم - الصحافة العربية وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

UK Press24 - ايجي ناو - سبووورت نت - صحافة الجديد - 24press - الكويت برس
اخبار عربية اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.