الحكومة اليمنية تٌعلق على أنباء رفض هادي تسليم الطائرة الرئاسية | الصحافة العربية

الصحافة العربية - أخبار محلية ..الحكومة اليمنية تٌعلق على أنباء رفض هادي تسليم الطائرة الرئاسية في المدونة او الخبر التالي .

الحكومة اليمنية صحة الأخبار المتداولة حول رفض الرئيس السابق عبد ربه منصور هادي تسليم الطائرة الرئاسية لمجلس القيادة الرئاسي بقيادة رشاد العليمي.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، اليوم الأحد، عن مصدر حكومي، قوله: "إن الطائرة الرئاسية سلمت وهي تحت تصرف رئيس مجلس القيادة الرئاسي لكنها متوقفة منذ فترة وتحتاج لصيانة وقطع غيار".

وأضاف المصدر: "الحكومة لم تصرف فلسا واحدا لاستئجار طائرة كما روجت المزاعم، حيث وفر الاشقاء في السعودية الطائرة التي أقلت فخامة الرئيس رشاد العليمي اثناء تنقلاته وزياراته الخارجية وهذه اللفتة الأخوية محل تقدير كبير".

وكانت وسائل إعلام محلية يمنية، قد تداولت في الأيام الماضية، خبرا حول استئجار الحكومة طائرة تجارية خاصة بمبلغ 850 ألف دولار، لتقل رئيس المجلس الرئاسي رشاد العليمي في زياراته الخارجية الأخيرة، موضحة أن ذلك أتى بعد رفض هادي، تسليم الطائرة الرئاسية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

بن سلمان يتحدث عن "خطوة شجاعة" أقدم عليها الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي

رئيس مجلس الرئاسة اليمني يتعهد إنهاء الحرب وإحلال السلام شامل في البلاد

الحكومة اليمنية تٌعلق على أنباء رفض هادي تسليم الطائرة الرئاسية

التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

الحكومة اليمنية تٌعلق على أنباء رفض هادي تسليم الطائرة الرئاسية






ونشير الى ان هذه هي تفاصيل الحكومة اليمنية تٌعلق على أنباء رفض هادي تسليم الطائرة الرئاسية نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على العرب اليوم - الصحافة العربية وقد قام فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

UK Press24 - ايجي ناو - سبووورت نت - صحافة الجديد - 24press - الكويت برس
اخبار عربية اليوم


( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.