- اخبار عربية

سمك. لبن. تمر هندي



مصر - اخبار عربية ..وكأن رأفت الميهي رحمه الله عليه قد وضع هذا العنوان لكل الازمنه حاله من اليأس والحزن تنتابنا جميعا فمن كورورونا الي حاله عامه من التنمر تنمر علي الفن و الفنانين وإهدار لكرامتهم... سمك. لبن. تمر هندي .. التفاصيل من المصدر جريدة الأسبوع في المدونة او الخبر التالي .


وكأن رأفت الميهي.. رحمه الله عليه.. قد وضع هذا العنوان. لكل الازمنه

حاله من اليأس والحزن. تنتابنا جميعا

فمن كورورونا

.الي حاله عامه من التنمر

تنمر.. علي الفن و الفنانين

وإهدار لكرامتهم. فهذه كبيره في السن. وتلك مخطوفه.. وأخري مقتوله

وهذا علم الشباب البلطجة.

نعم الفنان قدوه. ولكنه دائما وابدا تحت الميكروسكوب

ونات الي عالم الجريمه. الذي بات مشاعا.علي السوشيال ميديا

قتل × قتل

انتحار. اغتصاب. خطف

والسبب. الافلام؟؟؟،

تبرير للأخلاق المتدنيه. وتعاطي المخدرات

يا ساده

العنف في الأفلام. موجود من زمن فات. لكبار الفنانين

كان عبره. لانتصار الخير في النهايه

ولكن

لم يكن في ذاك الوقت ما يسمي

السوشيال ميديا

فهل أصبح النت. والسوشيال ميديا في العموم. بلاء آخر

لقد اصبنا جميعا. بالاكتئاب نتيجه

التنمر. والعنف. والانتحار

لم افهم طالبا يقتل. بل يذبح زميلته

واعلاميه. تذبح من زوجها

آخرين ينهون حياتهم. اغتصاب لأطفال

لم أصبح الأمر مشاعا للجميع؟؟؟؟

ولعلنا نتذكر ( موجه قتل الزوجات لأزواجهن. و وضعهم في أكياس الزباله ). ولكن تلك الفتره لم تكن السوشيال ميديا تلك اليد القويه

الشر موجود.من ايام

قابيل وهابيل

الشر موجود داخل كل آدمي. ومعه الخير أيضا

اين الاسره؟؟؟؟

اين الأم؟؟؟؟؟؟

اين الرقابه؟؟؟؟؟

وقبل كل هذا

اين الدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لا أعلم ماذا يحدث. ولمصلحه من بلبله الأفكار!!!!

ورغم ذلك

فيك يا بلدي حاجه حلوه.

الم يذكرها الله سبحانه وتعالي في القرآن. وانها أمنه ليوم الدين

أدخلوا مصر.ان شاء الله. أمنيين

صدق الله العظيم



التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

ونشير الى ان هذه هي تفاصيل سمك. لبن. تمر هندي نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما ان فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

متعلقات والاكثر مشاهدة في اخبار عربية



( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.