- العالم

الجيش الفرنسي يكشف عن استراتيجيته الجديدة في الساحل



الصحافة العربية - العالم ..قوة برخان الفرنسية الجنرال لوران ميشون لوكالة فرانس برس وإذاعة فرنسا الدولية إن الجيش الفرنسي ينوي تغيير طريقة تحركه في منطقة الساحل بعد انسحابه من مالي عارضا الآن توفير الدعم... الجيش الفرنسي يكشف عن استراتيجيته الجديدة في الساحل .. التفاصيل من المصدر سكاي نيوز في المدونة او الخبر التالي .


قوة برخان الفرنسية الجنرال لوران ميشون لوكالة فرانس برس وإذاعة فرنسا الدولية، إن الجيش الفرنسي ينوي تغيير طريقة تحركه في منطقة الساحل بعد انسحابه من مالي، عارضا الآن توفير "الدعم" وليس الحلول مكان القوات المحلية.

وبيّن ميشون أن عديد العسكريين الفرنسيين سيتراجع إلى 2500 فقط في منطقة الساحل في ختام عملية الانسحاب التي تفتح الباب أمام رحلة تعاون معزز مع دول المنطقة الأخرى وفقا لحاجاتها.

إيمانويل ماكرون".

داعش في الصحراء الكبرى لأننا لم نعد نتحرك لإصابة عموده الفقري. إذا التهديد ماثل، ولكن يمكن السيطرة عليه أكثر لأن هذا الممر تستخدمه كثيرا قوة مينوسما والجيش المالي وقوة برخان".

ونفى ميشون أن يكون الانسحاب الفرنسي يمثل فشلا، وقال موضحا: "كانت مهمتنا جعل القوات المالية قادرة على مواجهة العدو. انتقل عديد الجيش المالي من سبعة آلاف إلى 40 ألف جندي وشاركت قوة برخان في الرفع من شأنه مع المساعدة على عدم سيطرة الجماعات الإرهابية على الثكنات".

وعن تطور الوجود العسكري الفرنسي في الساحل وغرب إفريقيا، قال ميشون: "بعد الانسحاب من مالي، يتوقع أن يبقى 2500 جندي فرنسي في الساحل في نهاية الصيف، لكن ذلك رهن في المقام الأول لإرادة الدول الإفريقية. ثمة اتصالات دائرة بين العواصم الإفريقية وباريس والعواصم الأوروبية".

وتابع قائد قوة برخان قائلا: "نتجه والأوروبيون إلى مزيد من عمليات التعاون المرتبطة بشكل صارم بطلبات الدول الإفريقية وتشكل دعما لها ولا تحل مكان أحد. مالي مثال ممتاز على ذلك، فنحن قد ساهمنا في تعزيز قوة جيش مالي، إلا أننا تحركنا مكانه أيضا.أقمنا شراكة في نيامي تهدف إلى العمل مع ضباط أفارقة. هذا نوع من الاستمرارية. في النيجر ثمة تجمع فرنسي منذ أكثر من عام عند الحدود بين مالي والنيجر بقيادة جنرال من النيجر يتولى قيادة منطقة العمليات هذه".

واختتم قائلا: "ردة الفعل الفضلى هي في احترام قيمنا وأن نكون واضحين بما نقوم به والسماح لصحافيين أوروبيين وأفارقة بالمجيء ليطلعوا على ذلك والتحقق. السلاح الأفضل هو المعلومات التي تم التحقق من صحتها".



التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

ونشير الى ان هذه هي تفاصيل الجيش الفرنسي يكشف عن استراتيجيته الجديدة في الساحل نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما ان فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

متعلقات والاكثر مشاهدة في العالم



( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.