- اقتصاد

مصدرها بالي.. قنبلة موقوتة تهدّد الثروة الحيوانية الأسترالية



الإمارات - اقتصاد ..ت ت الحجم الطبيعي يهدد فيروس شديد العدوى يجلبه السائحون الأستراليون الذين يقضون عطلاتهم في بالي بتمير قطاع الثروة الحيوانية الأسترالية التي تقدر بمليارات الدولارات بحسب موقع... مصدرها بالي.. قنبلة موقوتة تهدّد الثروة الحيوانية الأسترالية .. التفاصيل من المصدر صحيفة البيان في المدونة او الخبر التالي .


ت + ت - الحجم الطبيعي

يهدد فيروس شديد العدوى، يجلبه  السائحون الأستراليون الذين يقضون عطلاتهم في بالي، بتمير قطاع الثروة الحيوانية الأسترالية، التي تقدر بمليارات الدولارات، بحسب موقع "أستراليا بالعربي".

فبعد عقود من خلو أستراليا من مرض الحمى القلاعية (FMD)، تسلل الفيروس القاتل في مايو إلى إندونيسيا ووصل الآن إلى منطقة العطلات المزدحمة في بالي.

في سياق ذلك، قال أحد المحللين الزراعيين لدى Thomas Elder Markets، إن مئات الآلاف من الأستراليين المتوقع أن يزوروا بالي خلال الأشهر المقبلة يشكلون الآن تهديداً بيولوجياً رئيسياً غير مقصود، محذرا من أن المطارات الأسترالية يجب أن تكون في حالة تأهب قصوى.

تجدر الإشارة إلى أن اكتشاف حالة واحدة في أي مكان في أستراليا سيؤدي على الفور إلى فرض حظر على مستوى البلاد على جميع تنقلات الأبقار والأغنام والخنازير والماعز.، بالإضافة إلى إيقاف الصادرات إلى العالم، بما في ذلك تحويل أي قوارب متجهة إلى الأسواق الدولية.

يذكر أن تفشي المرض في العام 2001 كلف المملكة المتحدة حوالي 13 مليار دولار، وأدى إلى قتل منهجي لأكثر من 6 ملايين رأس من الماشية، كما ان حل الموضوع يحتاج إلى أشهر وسنوات.

تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App



التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

ونشير الى ان هذه هي تفاصيل مصدرها بالي.. قنبلة موقوتة تهدّد الثروة الحيوانية الأسترالية نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما ان فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

متعلقات والاكثر مشاهدة في اقتصاد



( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.