- اقتصاد

جاويش يحذر من خطورة ما كشفته عربي21 عن ديون مصر المخفية



قطر - اقتصاد ..استعرض الإعلامي المصري أسامة جاويش تقريرا نشرته عربي21 حول المفاوضات التي تجريها مصر مع الصين لمبادلة ديون مستحقة لبكين قيمتها 8 مليارات دولار بأصول استراتيجية مصرية من موانئ... جاويش يحذر من خطورة ما كشفته عربي21 عن ديون مصر المخفية .. التفاصيل من المصدر عربي21 في المدونة او الخبر التالي .


استعرض الإعلامي المصري أسامة جاويش تقريرا نشرته "عربي21"، حول المفاوضات التي تجريها مصر مع الصين لمبادلة ديون مستحقة لبكين قيمتها 8 مليارات دولار بأصول استراتيجية مصرية من موانئ ومطارات.

 

وحذر جاويش عبر برنامجه "آخر كلام" المذاع على فضائية "مكملين"، من مخاطر الاستراتيجية الصينية التي تستغل من خلالها الديون المخفية لوضع يدها على أصول بالدول النامية عند عجز البلاد عن سداد هذه الديون.

 

وأوضح أن الصين تعد واحدة من أكبر المقرضين للدول النامية والمعروفة اقتصاديا باسم "الديون المخفية" كونها لا تظهر فيالميزانيات العمومية للحكومة، وتظهر فقط في بيانات السفارة الصينية والحكومة الصينية.

 

وأضاف: "تدفع الصين هذه الديون للدول ذات الدخل المنخفض والمتوسط بفوائد أعلى، وتتخذ الصين هذه الوسائل لإغراء الدول الفقيرة والأنظمة غير الديمقراطة بالقروض، وتضع نصوصا تجعل الدول لقمة سائغة في يديها إذا تخلفت عن الدفع، ولا تستطيع الدول الفكاك من هذه الديون إلا بالتنازل عن أصول استراتيجية".

 

اقرأ ايضا: خاص.. مصر تبحث مبادلة ديون صينية بأصول استراتيجية

 

وحول أبرز ضحايا الاستراتيجية الصينية، أشار جاويش إلى أن اسريلانكا كانت من أبرز ضحايا الصين، حيث حصلت بكين على ميناء سريلانكا الرئيسي بعد أن فشلت في سداد قيمة قرض الإنشاء الذي بلغ 307 ملايين دولار فقط، مؤكدا أن رئيس سلطة الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي، يسير على كتالوج سريلانكا بالحرف حتى في الديون المخفية.وتخلفت سريلانكا عن سداد ديونها الخارجية البالغة 51 مليار دولار منتصف نيسان/أبريل. وتخلفت سريلانكا عن سداد ديونها الخارجية البالغة 51 مليار دولار منتصف نيسان/أبريل. وتجري حاليً مفاوضات مع صندوق النقد الدولي بشأن خطة إنقاذ محتملة، لكن المسؤولين يقولون إن العملية قد تستغرق شهورا.وفي التاسع من تموز/يوليو الماضي فر الرئيس السريلانكي غوتابايا راجاباكسا بعدما اقتحم عشرات الآلاف من المتظاهرين مقر إقامته الرسمي بسبب الأزمة الاقتصادية الحادة في البلاد.وتابع جاويش: "كما استولت الصين على محطة التوليد المائية و60 بالمئة من إذاعة زامبيا، وتسعى حاليا إلى الاستحواذ على ميناء مومباسا الكيني بعد تخلفها عن السداد". 

 

وعلمت "عربي21" أن وفدا مصريا حل في سويسرا للقاء وفد صيني وذلك لمناقشة مبادلة ديون صينية على القاهرة بأصول استراتيجية.وقال مصدر موثوق لـ"عربي21" إن مصادر بنكية موثوقة في سويسرا أكدت حدوث لقاء، الأحد، في فندق كيمبنسكي في جنيف بين وفد مصري ووفد صيني.ويجري الحديث وفق المصدر، عن مبادلة ديون مستحقة للصين بـ8 مليارات دولار بأصول استراتيجية مصرية من موانئ ومطارات.وستعرض مصر، خلال المحادثات التي ستستمر ثلاثة أيام، أصولا أخرى من موانئ ومطارات في مقابل 10 مليارات دولار، وهكذا تكون مصر قد حصلت في النهاية على 18 مليار دولار.ووفق المصدر فإن هذا السيناريو هو ما حدث بالضبط بين الصين وسريلانكا ولكن بحجم مالي أقل كثيرا من هذا.وربط المصدر بين تلك المفاوضات وبين تصريحات السيسي الأخيرة حول تايوان ووحدة الصين، والتي بدت في توقيت غريب وخارج السياق في ضوء علاقة مصر مع أمريكا.وتوسعت الحكومة المصرية بالاستدانة بشكل غير مسبوق خلال العقد الماضي.

 

اقرأ أيضا: مصر تجري محادثات لجمع قرض جديد بقيمة 2.5 مليار دولارووصل الدين المصري إلى حوالي 158 مليار دولار بنهاية آذار/ مارس الماضي، بحسب تقرير أصدره البنك الدولي مطلع شهر تموز/ يوليو.وتلتزم مصر بدفع مستحقات ديون خارجية بقيمة 33 مليار دولار في عام واحد من آذار/ مارس الماضي حتى آذار/ مارس القادم، بحسب ذات التقرير.وبحسب موقع "مدى مصر" المحلي فإن آخر الجداول المتاحة حول التزامات الديون، والتي يعدها البنك الدولي، تلتزم مصر بسداد نحو 16 مليار دولار في الربع الثاني من العام الحالي (من بداية أبريل وحتى نهاية يونيو) يتبعها 12 مليار دولار في الربع الثالث، ثم حوالي ستة مليارات دولار في الربع الرابع، وأخيرًا أكثر من 13 مليار دولار في الربع الأول من العام القادم.

 



التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

ونشير الى ان هذه هي تفاصيل جاويش يحذر من خطورة ما كشفته عربي21 عن ديون مصر المخفية نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما ان فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

متعلقات والاكثر مشاهدة في اقتصاد



( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.