- اخبار عربية

فوكوياما.. نهاية التاريخ أم نهاية الليبرالية



الصحافة العربية - اخبار عربية ..الليبرالية والامتعاض منها هو أحدث كتاب للعالم السياسي الأميركي فرنسيس فوكوياما الذي يقترن اسمه لدى كثيرين بكتابه نهاية التاريخ وهو الكتاب الذي تحول مصدر تهكم لدى البعض في نهاية... فوكوياما.. نهاية التاريخ أم نهاية الليبرالية .. التفاصيل من المصدر قناة الحرة في المدونة او الخبر التالي .


"الليبرالية والامتعاض منها" هو أحدث كتاب للعالم السياسي الأميركي فرنسيس فوكوياما، الذي يقترن اسمه لدى كثيرين بكتابه "نهاية التاريخ"، وهو الكتاب الذي تحول مصدر تهكم لدى البعض. في "نهاية التاريخ"، رأى فوكوياما انتصار الديمقراطية الليبرالية على الدكتاتورية الشيوعية، أواخر القرن الماضي، على أنها انتشار تام لليبرالية ونهاية الصراعات حول العالم، وتاليا نهاية التاريخ. لكن منذ مطلع القرن و"نهاية التاريخ"، اعاد فوكوياما النظر فيما كتبه.

التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

ونشير الى ان هذه هي تفاصيل فوكوياما.. نهاية التاريخ أم نهاية الليبرالية نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما ان فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

متعلقات والاكثر مشاهدة في اخبار عربية



( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.