- اخبار عربية

بين مشاريع الحياة ومسيرة الموت.. مشاهد من صنعاء والمخا وسقطرى



اليمن - اخبار عربية ..السياسية منذ 20 دقيقة سقطرى نيوزيمن خاص دون أي جديد يذكر انقضى احتفال جماعة الحوثي بالذكرى الثامنة لإسقاطها صنعاء في الـ21 من سبتمبر عام 2014م بعرض عسكري في أكبر ميادين المدينة... بين مشاريع الحياة ومسيرة الموت.. مشاهد من صنعاء والمخا وسقطرى .. التفاصيل من المصدر نيوز يمن في المدونة او الخبر التالي .


السياسية - منذ 20 دقيقة سقطرى، نيوزيمن، خاص:

دون أي جديد يذكر، انقضى احتفال جماعة الحوثي بالذكرى الثامنة لإسقاطها صنعاء في الـ21 من سبتمبر عام 2014م بعرض عسكري في أكبر ميادين المدينة، مع خطابات لقياداتها بذات العبارات المكررة والروتينية حول ما تعتبرها "ثورة الـ21 من سبتمبر".وكحال التكرار في خطابات قادة الجماعة، جاء العرض العسكري مكرراً بذات المضمون والأسلحة التي استعرضت بها الجماعة في استعراضاتها الأخيرة في الأسابيع الماضية، منها ما يعود إلى خزائن الجيش السابق ومنها مما غنمته مليشياتها من جبهات الشرعية التي تساقطت بفعل الخيانة والفساد.وفي ذروة النشوة باستعراض هذه الأسلحة، يفتتح رئيس سلطة الحوثي/ مهدي المشاط خطابه بالقول بأن "ثورة الـ21 من سبتمبر تضع اليمن ولأول مرة على طريق الاستقلال والسيادة"، لينسف مزاعمه عن هذا الطريق في ذات الخطاب، بتكرار المطالبة بـ"رفع الحصار عن الموانئ والمطارات" الخاضعة لسيطرة جماعته كشرط للقبول بالسلام.يعكس الحوثي بهذا التناقض الحقيقة الواضحة بأن ما يستعرضه من أسلحة ما هي إلا أدوات للموت والدمار موجه لليمنيين فقط وأنها أعجز من أن تمكنه من فتح منفذ واحد للعالم، بل إنها أعجز من أن تحميه من ضربات طيران التحالف العربي، وأنه لولا توقفها بسبب الهدنة لما استطاع أن يستعرض بها من الأساس.احتفال جماعة الحوثي بذكرى ما يسميها "ثورة" عبر الاستعراض العسكري تعبير جلي عن مشروعها المقتصر على الموت وأدواته وجعلت منه شعاراً رسمياً يعبر عنها (الصرخة)، مقابل عجزها عن تقديم مشروع حقيقي للحياة وللتنمية تقدمه للسكان في مناطق سيطرتها في ذكرى ثورتها المزعومة.عجز دفع بها إلى القفز نحو مشاريع خيالية جلبت لها سخرية واسعة في أوساط اليمنيين على مواقع التواصل الاجتماعي، جراء نشر إعلام الحوثي عن عقد اجتماع في صنعاء لمناقشة مشروع "مترو أنفاق" في الوقت الذي تعاني فيه صنعاء ومناطق سيطرة الحوثي من انهيار شبه كامل للبنية التحتية جراء الحرب. ومقابل هذه المشاريع الوهمية للحوثي والوضع الكارثي لمناطق سيطرته، تعيش مناطق محررة وضعاً أفضل في جانب الخدمات والاقتصاد، مع جهود حقيقية لتأسيس مشاريع للحياة والتنمية رغم الصعوبات والاختلالات التي تعاني منها.فبالتزامن مع استعراض الحوثي بأدوات الموت في صنعاء، كان محافظ تعز نبيل شمسان، يعلن عن إنجاز مشروع مطار المخا برعاية من العم

التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

ونشير الى ان هذه هي تفاصيل بين مشاريع الحياة ومسيرة الموت.. مشاهد من صنعاء والمخا وسقطرى نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما ان فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

متعلقات والاكثر مشاهدة في اخبار عربية



( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2022-2016.