- اخبار عربية

فصائل محلية تهدد إسرائيل بعد تزايد اقتحامات الضفة.. ما القصة؟



قطر - اخبار عربية ..عمليات اقتحام إسرائيل للضفة تزيد من إصرار الشبان الفلسطينيين على المواجهة والرد على الانتهاكات هكذا خلص تقرير لصحيفة الجارديان البريطانية قال إن الاقتحامات المتتالية الضفة... فصائل محلية تهدد إسرائيل بعد تزايد اقتحامات الضفة.. ما القصة؟ .. التفاصيل من المصدر الخليج الجديد في المدونة او الخبر التالي .


"عمليات اقتحام إسرائيل للضفة، تزيد من إصرار الشبان الفلسطينيين على المواجهة والرد على الانتهاكات".. هكذا خلص تقرير لصحيفة "الجارديان" البريطانية، قال إن الاقتحامات المتتالية الضفة الغربية، تدفع لظهور مجموعات مقاومة جديدة، بعيدة عن الفصائل التقليدية.

ونبهت الصحيفة إلى أن استراتيجية الاستنزاف الإسرائيلية المعروفة باسم "جز العشب" تهدف إلى إضعاف قدرة العدو على الهجوم والردع المؤقت.

وأضافت: "لكن بدلا من قمع المقاومة الفلسطينية المسلحة، يبدو أن عملية كاسر الأمواج تغذي المزيد من العنف في الضفة الغربية، وتحفز جيلا جديدا من المقاتلين".

ولفتت إلى أن المقاومة الفلسطينية المنظمة تزايدت بشكل مطرد منذ الاضطرابات في القدس في مايو/أيار الماضي، حيث ظهرت مجموعتان مسلحتان جديدتان على الأقل، خلال الأشهر القليلة الماضية، هما "لواء نابلس" و"لواء طوباس".

وتخشى المؤسسة الأمنية والعسكرية للاحتلال من استمرار هذه العمليات، ومن محاولات تقليد العمليات الناجحة، في ظل الدور الذي تلعبه في هذا الباب شبكات التواصل الاجتماعية الفلسطينية، وهو ما برز بشكل خاص بعد اغتيال الشهيد "إبراهيم النابلسي"، الشهر الماضي في قلب نابلس.

وهذا ما ذكره موقع "يديعوت أحرونوت" العبري، والذي تحدث عن أن جيش الاحتلال يحاول الفصل بين محافظتي جنين ونابلس، ومنع امتداد العمليات إلى وسط وجنوب الضفة الغربية، وعلى محاور الطرق الرئيسية فيها.

يشار إلى أن كتائب "شهداء الأقصى" (مرتبطة بحركة فتح)، وافقت على حل نفسها والتخلي عن أسلحتها في اتفاق عام 2007 بوساطة السلطة الفلسطينية، لكنها أعادت التسلح ردا على استمرار هجمات جيش الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين.

ورأت "الجارديان" أن كتائب "شهداء الأقصى" تعمل بشكل مستقل عن "فتح" في كل من نابلس وجنين المجاورة، معتبرة أنه منذ بدء عملية كاسر الأمواج، أصبح من الواضح أن كتائب "شهداء الأقصى" منخرطة في تعاون جديد وأوثق مع تشكيلات المقاومة الفلسطينية، مثل "سرايا القدس" التابعة لحركة "الجهاد الإسلامي"، لصد العمليات الإسرائيلية المكثفة.

وأشارت إلى أن السلطة الفلسطينية، التي يُنظر إليها على نطاق واسع في جميع أنحاء المجتمع الفلسطيني على أنها تتواطأ مع إسرائيل لقمع المقاومة المسلحة وغير العنيفة، ليس لها سلطة هنا.

كما تنقسم "فتح" نفسها بشكل متزا

التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

ونشير الى ان هذه هي تفاصيل فصائل محلية تهدد إسرائيل بعد تزايد اقتحامات الضفة.. ما القصة؟ نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما ان فريق التحرير في صحافة نت الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

متعلقات والاكثر مشاهدة في اخبار عربية



( صحافة نت الجديد )محرك بحث إخباري لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..
كافة الحقوق محفوظة لـ ( صحافة نت الجديد ) © 2021-2016.